Results for تصنيف: إيران

78 results found.
تعبئة شعبية ومن السلطات لمساعدة المنكوبين جراء الزلزال في ايران

تشكل المساعدات للمنكوبين تحديا كبيرا مع دنو فصل الشتاء. تشير تقديرات رسمية الى دمار 15500 منزل وتضرر 15 الف أخرى. كما تقول السلطات ان سبع مدن ونحو الفي بلدة تعرضت لاضرار. غير أن العديد من المسؤولين المحليين أعلنوا في تصريحات لوسائل الاعلام الايرانية صباح الثلاثاء ان الجهود الحكومية غير كافية للرد على حجم الكارثة.

إيران ودول الخليج: سياسة الواقع والصراع من أجل التفوق

يكمن الانقسام الشيعي السني في جذور الصراع بين إيران وجيرانها العرب، باعتبار أن رعاة الطائفتين المسلمتين، طهران والرياض على التوالي، مستعدون لتعزيز ودعم معتقداتهم الطائفية. ويمكن النظر إلى النزاعات في اليمن وسوريا والبحرين في هذا السياق، إلا أنه أيضاً نتيجة لصراع عادي بين قوتين إقليميتين.

التوترات السعودية – الإيرانية: الآثار الاقتصادية والتداعيات السياسية

من الناحية التاريخية، لم يسبق للمملكة العربية السعودية وإيران الوقوف وجهاً لوجه وفي حين لعبت عدة عوامل دوراً في التدهور التاريخي للعلاقات بين القوتين الاقليميتين، إلا أنّ النفط كان السبب الرئيسي. يشعر كلا الجانبين بعواقب المواجهة الاقتصادية، والأهم من ذلك، يشعر بها سكان كلا البلدين.

في إيران، مؤيدو الرئيس المعتدل المعاد انتخابه يخشون تعرضه لضغوطاتٍ من المتشددين

وعلى الرغم من أن ولاية روحاني الثاني لا تزال في بدايتها، إلا أن الأشهر الأولى كانت خليطاً متفاوتاً. ففي حين خيبت خياراته لأعضاء حكومته آمال الملايين من مؤيديه، إلا أنه تحدى نفوذ الحرس الثوري الإيراني والمرشد الأعلى واتخذ عدة خطواتٍ جريئة لتشكيل توازنٍ جديدٍ للسلطة. ومن السابق لأوانه التنبؤ بما ستؤول إليه هذه الخطوات، إلا أن هناك أمرٌ واحدٌ مؤكد: ربما حصد روحاني أصوات النصر إلا أنه يواجه دون أدنى شك طريقاً تشوبه الصعاب.

العلاقات الأمريكية الإيرانية في ظل إدارة ترامب: تصلب في المواقف من كلا الجانبين

وبالفعل، أدت الضغوطات المتصاعدة من قِبل واشنطن إلى تصلب العلاقات الأمريكية الإيرانية، مما يهيىء المجال لمزيدٍ من عدم الاستقرار في المنطقة، إن لم يكن المواجهة المباشرة.

صيحة موسيقى الهيب هوب: الراب يجد أرضاً خصبة في إيران

وفي ظل الرئيس حسن روحاني، استمرت الحريات الثقافية في التوسع، إذ تنتشر اليوم موسيقى البوب الفارسية القانونية على نطاقٍ واسع، وتقام حفلات موسيقى البوب بانتظام في مختلف المدن في جميع أنحاء البلاد. ومع ذلك، يبقى الحصول على تصريحٍ لإقامة حفلات الهيب هوب أمراً غاية في الصعوبة. وعلى الرغم من أن الدولة اتخذت بعض الخطوات للتخفيف من الضغوطات على موسيقى الراب، لا يزال يُشكل تطبيع الهيب هوب تحدياً.

التعليم في إيران: الفرص والتحديات

واليوم، يوفر نظام التعليم الإيراني فرصاً وتحديات. ومن الواضح أن النظام، سيما التعليم العالي، يواجه تحديات على الصعيدين الخارجي والداخلي. فعلى الصعيد الداخلي، ترى الفصائل المتشددة في نظام التعليم العالي أداةً أيديولوجية؛ وخارجياً، تزيد العقوبات التي يفرضها الغرب صعوبة العمليات اليومية للجامعات. وعلى الرغم من هذه التحديات، يبدو أن نظام التعليمي في إيران مفعم بالحيوية، سيما في المجالات العلمية والهندسية.

إبراهيم رئيسي: شخصية ذات تأثيرٍ في إيران

وخلال حملته، وعد روحاني بفتح المجال السياسي واعتماد سياسة خارجية عقلانية، بينما ركز رئيسي في المقام الأول على البرامج الاقتصادية المناصرة للفقراء. وفي العديد من النواحي، عكست رؤيته وأفكاره رؤى المرشد الأعلى: المشاعر المعادية للغرب، والمحافظة الاجتماعية، والنهج “الثوري” لكلٍ من الاقتصاد والسياسة الخارجية.

إعادة انتخاب حسن روحاني: بداية صراع جديد على السلطة

ويعتقد بعض المراقبين أن روحاني سيستخدم دعمه الانتخابي واسع النطاق للدفع باتجاه توازنٍ جديد للسلطة. ويمكنه أيضاً الإتكال على كلٍ من الدعم التشريعي والتنفيذي في البرلمان. ومع ذلك، سيكون من الصعب عليه تحدي هياكل السلطة بطريقةٍ جوهرية.

نظرة عامة على المشهد الإعلامي في إيران

تفاوتت بيئة وسائل الإعلام في وقتٍ مبكر من القرن الحادي والعشرين بين فتراتٍ من الانفتاح والتقييد النسبي. ومع ذلك، سحق في نهاية المطاف أي تفاؤلٍ أولي بعد أحداث احتجاجات الانتخابات الرئاسية الإيرانية عام 2009، مما دفع الحكومة لشن حملةٍ لقمع الأصوات المعارضة. تم طرد الصحفيين الأجانب مؤقتاً، وتم القيام بحملة اعتقال جماعية لاستهداف الصحفيين المحليين. كما سعت حكومة محمود أحمدي نجاد إلى خفض الدعم بشكلٍ كبيرعن الصحف الأكثر ليبرالية في البلاد.