فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / الشؤون الدولية / جامعة الدول العربية

جامعة الدول العربية

International Affairs- Arab League in Cairo
صورة التقطت في الأول من فبراير 2018، لاجتماع وزراء الخارجية العرب في مقر الجامعة العربية في العاصمة المصرية القاهرة خلال جلسة استثنائية لمناقشة موقفهم من القدس والقرار الأمريكي بنقل سفارتها إلى المدينة المقدسة. Photo AFP

استناداً إلى بروتوكول الاسكندرية لعام 1944، تأسست جامعة الدول العربية – والتي يشار إليها عادة باسم الجامعة العربية – في القاهرة في 22 آذار/مارس 1945.

وفق ميثاق الجامعة العربية، تقول الدول الأعضاء المؤسسة (مصر، سوريا، إمارة شرق الأردن، العراق، السعودية، لبنان، اليمن) إن الهدف منها “توثيق العلاقات بين الدول الأعضاء وتنسيق خططها السياسية تحقيقاً للتعاون المشترك بينها وصيانة لاستقلالها وسيادتها واعتبار  شؤون ومصالح الدول العربية بشكل عام”. تسعى تلك الدول إلى التعاون في القضايا الاقتصادية والاتصالات والثقافة والمواطنة والرفاه الاجتماعي والرعاية الصحية. وفي معاهدة الدفاع المشترك والتعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية في 17 حزيران/يونيو 1950، أكد الموقعون عليها على رغبتهم في “تسوية نزاعاتهم الدولية بالوسائل السلمية، إن كانت تلك النزاعات متعلقة بالعلاقات فيما بينها أول تلك التي مع قوى أخرى”. كما وافقوا على التعاون في الشؤون العسكرية، حيث ينبغي أن يعتبر الأعضاء الملتزمون أي اعتداء على إحدى الدول الأعضاء على أنه اعتداء على الكل.

للميثاق ملحق منفصل بشأن قضية فلسطين. عام 1964، أسست جامعة الدول العربية منظمة التحرير الفلسطينية، والتي ينص ميثاقها على أن “تحرير فلسطين، من وجهة النظر العربية، واجب وطني”. وبعد حرب حزيران/يونيو 1967 بوقت قصير، أصدرت الجامعة العربية قراراً آخر يدعى “إعلان الخرطوم“، ويعرف غالباً بـ “اللاءات” الثلاثة: لا سلام مع إسرائيل؛ لا اعتراف بإسرائيل؛ لا مفاوضات مع إسرائيل”. ورغم اعتراض الأردن، اعترفت الجامعة العربية بمنظمة التحرير الفلسطينية عام 1974 على أنها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني.

مع ذلك، وقّعت دولتان موقعتان على إعلان الخرطوم وعضوان في الجامعة العربية على معاهدة سلام مع إسرائيل: مصر عام 1979 والأردن عام 1994.

Specials- Arab league
اجتماع مسؤولين عرب عام 1944

ورداً على هذه الخطوة أحادية الجانب، تم تعليق عضوية مصر من جامعة الدول العربية ونقل مقرها من القاهرة إلى تونس (ثم أعيد إلى القاهرة عام 1990). لجامعة الدول العربي سكرتير عام دائم وأمين عام – المنصب المحفوظ تقليدياً للمصريين (حالياً نبيل العربي). تجتمع الجامعة العربية مرة كل سنتين، أو بدعوة من عضوين في ظروف استثنائية. وتضم 22 عضواً (21 حالياً، بعد تعليق عضوية سوريا).


إقرأ المزيد

وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري (يمين) يتحدث إلى يتحدث مع وزير ال...
يُعتبر الوضع في العالم العربي والتزود بالقوى للدفاع العسكري من ال...
إذا ما كانت الجامعة ستخضع لتغييرٍ نحو الأفضل، فلن يتم هذا سوى في ظ...

© Copyright Notice

Please contact us in case of omissions concerning copyright-protected work. The acquired copyright protected images used on/as featured image of this page are: MOHAMED ELSHAHED ©AFP | ©AFP

الجهل يقود إلى الخوف، الخوف يقود إلى الكراهية، والكراهية تقود إلى العنف هذه هي المعادلة.
ابن رشد (١١٢٦ – ١١٩٨)

إن مؤسستنا منظمةٌ هولندية غير حكومية لا تسعى لتحقيق الأرباح. هذه المؤسسة يجري تمويلها بصورةٍ حصرية عبر أفرادٍ يشاركوننا الإيمان بضرورة نشر معلومات موثوقة وغير متحيزة عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، محاكين بذلك المزاج الشعبي السائد في المنطقة ولنعبّر عن صوت أبناء المنطقة بما نقدمه من معلومات ناجعة وتتحلى بالمصداقية.

ولذلك، فإننا نقدّر عالياً ما تقدمه لنا من دعمٍ وسنحرص على أن يعكس هذا الدعم بطريقةٍ إيجابية على الصالح العام!

ملف التحديث الإقليمي COVID-19

احصل على آخر تحديث عن تفشي فيروس كورونا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تطورات فيروس كورونا