فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / الأردن / من الماضي الى الحاضر / حرب حزيران عام 1967 وأيلول الأسود

حرب حزيران عام 1967 وأيلول الأسود

الملك حسين قائد القوات المسلحة الأردنية
الملك حسين قائد القوات المسلحة الأردنية
Photo HH / فدائيون خلال أيلول الأسود
Photo HH / فدائيون خلال أيلول الأسود

في حزيران/يونيو عام 1967، شارك الأردن في الحرب العربية الإسرائيلية التي انتهت بانتصارات ساحقة لإسرائيل وخسارة الأردن للضفة الغربية (انظر أيضاً حرب حزيران/يونيو 1967 في الحروب العربية الإسرائيلية). أقنعت هزيمة العرب الفلسطينيين بأنهم لا يستطيعون الاعتماد على الدول العربية لاستعادة حقوقهم المغتصبة.

وفي تحدّ للسياسة الأردنية، شن المقاتلون الفلسطينيون هجمات على إسرائيل واحتلوا الضفة الغربية، مما أدى إلى قيام إسرائيل بغارات انتقامية. وفي أواخر ستينات القرن العشرين، أسست منظمة التحرير الفلسطينية، برئاسة ياسر عرفات، “دولة داخل دولة” في المملكة. وبالنسبة للملك حسين، كانت القشة التي قصمت ظهر البعير في أيلول/سبتمبر عام 1970، عندما خطفت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين (برئاسة جورج حبش) ثلاث طائرات غربية إلى مطار داوسون، وهو مدرّج طائرات بالقرب من مدينة الزرقاء.

في 15 أيلول/سبتمبر، استولى المقاتلون الفلسطينيون على إربد وقاموا بتنصيب “حكومة شعبية”. أعلن الملك حسين الحكم العسكري، وهاجم الفيلق العربي الفلسطينيين في عمان في 17 أيلول/سبتمبر. وسرعان ما امتدت المعارك الضارية التي كانت في العاصمة إلى مدن أخرى. وبعد ثلاثة أيام، دخلت المدرعات السورية الأردن لدعم المقاتلين الفلسطينيين، ولكن تم صدها. وبحلول منتصف تموز/يوليو عام 1971، وبعد معارك دامية، تم سحق الفلسطينيين.

إقرأ المزيد

ملف فنك الشامل عن الأردن يوفر لمحة شاملة عن هذه الدولة وتاريخها وث...
اعترف مجلس عصبة الأمم بأن شرق الأردن دولة تحت إشراف بريطاني في الع...
عام 1979، وقّع الرئيس المصري أنور السادات معاهدة سلام ثنائية مع إسر...

© Copyright Notice

Please contact us in case of omissions concerning copyright-protected work. The acquired copyright protected images used on/as featured image of this page are: ©Hollandse Hoogte | ©WIKIMEDIA COMMONS | ©Hollandse Hoogte

ملف التحديث الإقليمي COVID-19

احصل على آخر تحديث عن تفشي فيروس كورونا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تطورات فيروس كورونا

الجهل يقود إلى الخوف، الخوف يقود إلى الكراهية، والكراهية تقود إلى العنف هذه هي المعادلة.
ابن رشد (١١٢٦ – ١١٩٨)

إن مؤسستنا منظمةٌ هولندية غير حكومية لا تسعى لتحقيق الأرباح. هذه المؤسسة يجري تمويلها بصورةٍ حصرية عبر أفرادٍ يشاركوننا الإيمان بضرورة نشر معلومات موثوقة وغير متحيزة عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، محاكين بذلك المزاج الشعبي السائد في المنطقة ولنعبّر عن صوت أبناء المنطقة بما نقدمه من معلومات ناجعة وتتحلى بالمصداقية.

ولذلك، فإننا نقدّر عالياً ما تقدمه لنا من دعمٍ وسنحرص على أن يعكس هذا الدعم بطريقةٍ إيجابية على الصالح العام!