فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / الكويت / المجتمع ووسائل الإعلام والثقافة / الثقافة / الأدب

الأدب

مكتبة لبيع الكتب في مدينة الكويت‎
مكتبة لبيع الكتب في مدينة الكويت‎

نظراً إلى ماضيها غير المتحضر، لم تنتج الكويت ما يمكن تسميته بالأدب الكلاسيكي، ولكن بفضل مستوياتها التعليمية الرفيعة، أنتجت الكثير من الأدباء المعاصرين.

كان اسماعيل فهد اسماعيل (من مواليد عام 1940) من أوائل الأدباء الذي اشتهروا وذاع صيتهم في العالم العربي، وأكثرهم إنتاجاً في تاريخ البلاد؛ فله ما يزيد عن عشرين رواية ومجموعات من القصص القصيرة.

ومن بين المؤلفين الكويتيين الأكثر شهرة، نذكر طالب الرفاعي (من مواليد عام 1958)، وهو صحفي وكاتب وعضو في المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب. وينتج “جريدة الفنون” الشهرية. ومن مؤلفاته: ظل الشمس (1998)، المثيرة للجدل؛ ورائحة البحر (2002) التي فازت بجائزة الدولة التقديرية للآداب والفنون. وأصبحت فاطمة يوسف العلي (من مواليد عام 1953)، بعد تخرجها في الأدب العربي في جامعة القاهرة، الأديبة الأولى في الكويت. وهي عضو بارز في رابطة الأدباء الكويتيين.

ليلى العثمان (من مواليد عام 1945) كاتبة قصص قصيرة. أحياناً يدخل الروائيون والشعراء الكويتيون عالم الأخبار لا لامتيازاتهم الأدبية، وإنما لمحاربة القيود على حرية التعبير. عام 2000، أشارت منظمة هيومن رايتس ووتش إلى أن القضاء الكويتي حكم على ليلى العثمان والشاعرة عالية شعيب، أستاذة الفلسفة في جامعة الكويت، بالسجن لمدة شهرين لكتابات اعتبرتها المحكمة مسيئة للدين وخادشة للحياء العام،  مع أنهما ادعتا استشارة عدة أكاديميين في الشريعة الإسلامي لإثبات عكس ذلك.

© Copyright Notice

Please contact us in case of omissions concerning copyright-protected work. The acquired copyright protected images used on/as featured image of this page are: YASSER AL-ZAYYAT ©AFP

ملف التحديث الإقليمي COVID-19

احصل على آخر تحديث عن تفشي فيروس كورونا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تطورات فيروس كورونا

الجهل يقود إلى الخوف، الخوف يقود إلى الكراهية، والكراهية تقود إلى العنف هذه هي المعادلة.
ابن رشد (١١٢٦ – ١١٩٨)

إن مؤسستنا منظمةٌ هولندية غير حكومية لا تسعى لتحقيق الأرباح. هذه المؤسسة يجري تمويلها بصورةٍ حصرية عبر أفرادٍ يشاركوننا الإيمان بضرورة نشر معلومات موثوقة وغير متحيزة عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، محاكين بذلك المزاج الشعبي السائد في المنطقة ولنعبّر عن صوت أبناء المنطقة بما نقدمه من معلومات ناجعة وتتحلى بالمصداقية.

ولذلك، فإننا نقدّر عالياً ما تقدمه لنا من دعمٍ وسنحرص على أن يعكس هذا الدعم بطريقةٍ إيجابية على الصالح العام!