فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / ليبيا / المجتمع والإعلام والثقافة / الثقافة

الثقافة

معرض فني بنغازي 2012

بعد ثورة عام 2011 بفترة وجيزة، حصل انفجار ثقافي في ليبيا: برز فنّ الفيديو في طرابلس؛ وعرض فنانون صناعات يدوية من ثورة بنغازي؛ وتنظيم أفلام وثائقية قصيرة ومهرجانات سينمائية. وعلى وجه الخصوص، أصبح الفن التجريبي والتجريدي شعبياً: كانا محظورين في عهد القذافي، حيث كان ينبغي أن يكون الفنّ شفافاً ومجرداً من أي معنى ضمني.

النخبة الثقافية في ليبيا صغيرة، وفرّ العديد من الفنانين والمفكرين إلى الخارج من قمع القذافي وعملوا باستقلالية إبداعية. وكان المفكرون المحترفون، مثل الكتّاب والمحامين، مجبرين على الانتساب إلى جمعيات حرفية تدير إنتاجاً ثقافياً يتوافق مع ثورة القذّافي.

إقرأ المزيد

ليس في ليبيا نفس التاريخ الفكري كالبلدان العربية الأخرى؛ وكانت لفترة طويلة بلداً نائياً وقليل السكان.
ثقافة ما بعد الثورة
الموسيقى والرقص
نظراً للآثار الكلاسيكية الرومانية والإغريقية الهامة، لم يكن مستغرباً وجود متاحف عديدة في ليبيا في معظم المواقع الأثرية الكلا...
لمحة عامة عن المأكولا في ليبيا.
بعد ثورة عام 2011، تحسنت حظوظ الفرق الليبية. وجرت أوّل مباراة للمنتخب الوطني بعد معركة طرابلس في 3 أيلول/سبتمبر 2011 ضدّ موزامبيق ا...

© Copyright Notice

Please contact us in case of omissions concerning copyright-protected work. The acquired copyright protected images used on/as featured image of this page are: ABDULLAH DOMA ©AFP