فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / المغرب / المجتمع والإعلام والثقافة / الثقافة في المغرب

الثقافة في المغرب

Morocco-culture-Gnawa Festival
مجموعات تجوب شوارع مدينة الصويرة خلال مهرجان كناوة للموسيقى. Photo Stefano Torrione / hemis.fr / HH

تتميز الثقافة المغربية، بقوة، بالتأثيرات البربرية والعربية والأوروبية. ويرجع ذلك إلى حدٍ كبير إلى موقع البلاد الجغرافي في شمال افريقيا، الذي مكّن مختلف الثقافات والمجتمعات من التفاعل والانسجام لعدة قرون. النتيجة؛ مجموعة متنوعة من المساهمات الثقافية الفريدة من نوعها بدءاً من الموسيقى، إلى المسرح، ووصولاً إلى الحرف اليدوية.

بيد أن التنوع الثقافي في المغرب أدى أيضاً إلى تنامي التوترات بين سكانه المحافظين والليبراليين، وبين الأقليات العرقية والدينية. وعلاوة على ذلك، يواجه المجتمع المغربي الحديث تحدياً يتمثل في ملائمة جذوره الثقافية والحفاظ عليها وسط ضغوط العولمة ومحاولات تحسين معدل الأمية والنظام التعليمي في البلاد.


إقرأ المزيد

لم يظهر الأدب المغربي الحديث إلا بعد فرض الحماية عام 1912. وكان جيل الأدباء في عهد الحماية قليل العدد؛ ولم يبرز سوى شاعر واحد: محم...
مع نهاية العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، بلغ الإنتاج السنوي حوالي 12 فيلماً طويلاً وعدداً قليلاً من الأفلام القصيرة، وذل...
يعزف المحترفون في الأعراس أو في أماكن مثل ساحة جامع الفناء في مراكش. تختلف هذه الموسيقى بشكل كبير باختلاف المناطق، كما تتأثر ا...
تابع فن العمارة المغربية الحديثة التركيبة السائدة في الحقبة الاستعمارية بشكل محدود. حيث شابهت المشاريع الحديثة الواسعة النطا...
في أوائل الستينيات، أطلق مجموعة من الفنانين المغاربة، جميعهم من الرجال، في المدرسة العليا للفنون الجميلة في الدار البيضاء حر...
يستضيف المغرب أكثر من مائة مهرجان في العام، والتي تشمل جميع المناطق في البلاد وتحتضن التنوع الديني والثقافي. وبعض هذه المهرجا...
اتخذت الحكومة بعض الإجراءات لتحسين قطاع الحرف اليدوية ودعمه، لأنها كانت تشكل مصدراً رئيسياً للدخل القومي؛ فالصناعة الحرفية ا...
وعلى الرغم من غيابها إلى حدٍ كبير من الروايات التاريخية الرسمية، إلا أن طقوس المرأة البربرية وثقافتها الشفاهية وفنها يشكلون م...

© Copyright Notice

Please contact us in case of omissions concerning copyright-protected work. The acquired copyright protected images used on/as featured image of this page are: Stefano Torrione / hemis.fr ©Hollandse Hoogte | Jack Rabah ©Hollandse Hoogte

الجهل يقود إلى الخوف، الخوف يقود إلى الكراهية، والكراهية تقود إلى العنف هذه هي المعادلة.
ابن رشد (١١٢٦ – ١١٩٨)

إن مؤسستنا منظمةٌ هولندية غير حكومية لا تسعى لتحقيق الأرباح. هذه المؤسسة يجري تمويلها بصورةٍ حصرية عبر أفرادٍ يشاركوننا الإيمان بضرورة نشر معلومات موثوقة وغير متحيزة عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، محاكين بذلك المزاج الشعبي السائد في المنطقة ولنعبّر عن صوت أبناء المنطقة بما نقدمه من معلومات ناجعة وتتحلى بالمصداقية.

ولذلك، فإننا نقدّر عالياً ما تقدمه لنا من دعمٍ وسنحرص على أن يعكس هذا الدعم بطريقةٍ إيجابية على الصالح العام!

ملف التحديث الإقليمي COVID-19

احصل على آخر تحديث عن تفشي فيروس كورونا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تطورات فيروس كورونا