فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / المغرب / المجتمع والإعلام والثقافة / المجتمع / مؤشر التنمية البشرية

مؤشر التنمية البشرية

عام 2010، بلغ مؤشر التنمية البشرية (UNDP) في المغرب 0,567، وهو أقل من معدل 0,588 للدول العربية. خلال السنوات الثلاثين الماضية، ارتفع هذا المؤشر 1,59% سنوياً مقارنة بـ 0,351 عام 1980. ومع ذلك، يعتبر مؤشر التنمية البشرية في المغرب أدنى مما هو متوقع، مما يضع المغرب في المرتبة 130 من بين 187 دولة، بعد فيتنام (128) وقبل العراق (132).

سجلت المغرب نتائج متدنية في بعض مؤشرات الفقر – مثل مؤشر الفقر البشري (0,139) ومعدل البالغين المتعلمين (56,4) – غير أنها سجلت نتائج أفضل من بعض الدول الأخرى في مؤشرات أخرى (2,8% من السكان الذين لا يحصلون على الكهرباء في المغرب، مقارنة بسوريا 7,1%). خلال السنوات الثلاثين الماضية، كان هناك تقدم في عدة عوامل: ارتفع متوسط العمر المتوقع من 57,7 سنة عام 1980 إلى 72,2 سنة عام 2011.

سجلت المغرب نتائج منخفضة في مؤشر التنمية البشرية المرتبط بالجنس(0,693) على الصعيد العالمي، مما يضعها في المرتبة 104 مباشرة بعد سوريا وقبل زيمبابوي؛ وأدنى بقليل من الدول العربية (0,699) عام 2010.

دعمكم عونٌ لنا

فَنَك هي مؤسسة إعلامية إلكترونية مستقلة، لا تمولها أي دولة أو مجموعات مصالح. تلتزم فَنَك بنشر تحليلاتٍ مبنية على الوقائع ومحايدة، إلى جانب التقارير المواضيعية حول الشرق الأوسط وشمال افريقيا.
شهد الموقع نمواً سريعاً في نطاق وعمق المعلومات التي يُقدمها، واليوم، بات يُشكل مصدراً غنياً وقيماً للمعلومات عن 21 بلداً، من المغرب إلى عُمان ومن إيران إلى اليمن، باللغتين العربية والإنجليزية. حالياً، وصل عدد القراء إلى 6 ملايين سنوياً، والعدد آخذٌ بالإزدياد.
لضمان حيادية المعلومات على موقع فَنَك (وقائع وأحداث) ، تُنشر المقالات دون ذكر أسماء الكتّاب، مما يُتيح أيضاً لمراسلينا مساحة أكبر من الحرية عند التطرق إلى القضايا الحساسة أو المثيرة للجدل فى بلادهم. وإلى جانب ذلك، نتحرى حقائق جميع المعلومات الواردة في مقالاتنا قبل النشر لضمان دقة المعلومات، وحداثتها وحيادها.

استمرارية تشغيل مثل هذا الموقع الإلكتروني مُكلفة للغاية. بتبرعٍ صغيرٍ منك، يمكنك المساهمة في الحفاظ على حرية واستقلالية تغطيتنا.