فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / عُمان / المجتمع والإعلام والثقافة / الثقافة / الرياضة في عُمان

الرياضة في عُمان

 

اللاعب العماني أحمد مبارك يحمل كأس كأس الخليج 23 للأمم 2017.(Photo by MOHAMMED MAHJOUB / AFP)

لا تزال الرياضة التقليدية الأكثر شعبية، سباق الهجن، تجتذب الكثير من الناس. يقوم البدو بتربية الجمال وتدريبها للسباق، والذي يقام على مضامير سباق ومسارات بديلة في الصحراء المفتوحة. كما يعتبر سباق الخيل وحتى المراكب الشراعية (الداو) مع النوع التقليدي من السفن من الرياضات التقليدية التي تتميز بمنافسات قوية. أما الصيد بالصقور فهي رياضة النخبة.

منذ السبعينيات، عملت عمان جاهدة على تطوير المهارات والطموحات في مجال العديد من الرياضات. وأصبحت كرة القدم وكرة السلة والركبي والكريكت وألعاب القوى والتايكوندو والسباحة والغطس والتزلج على الماء والتسلق وسباق السيارات وحتى التزلج على الرمال رياضات شعبية. وفي فترة بعد الظهر في جميع المدن والقرى وعلى الشواطئ، يتجمع الرجال والصبيان للعب كرة القدم.

عام 2004، تم تأسيس وزارة الشؤون الرياضية بدل المؤسسة العامة للشباب والرياضة والشؤون الثقافية.

فازت عمان بأول ميدالية ذهبية لها في دورة الألعاب الآسيوية التي أقيمت في بكين عام 1990، حيث فاز العداء العماني محمد بن عامر المالكي في سباق 400 متر. وأرسلت عمان بأول سيدة في فريقها الصغير إلى الألعاب الأولمبية لعام 2008. حيث شاركت بثينة يعقوبي، 16 عاماً، في سباق العدو السريع 100 متر للسيدات، وكذلك القفز الطويل والقفز الثلاثي. ومن الرياضيين أيضاً القناص داد الله البلوشي وعبد الله الصولي والسباح محمد بن نسيب الحبسي.

حبيبة الهنائي هي المرأة العضو في اللجنة الأولمبية العمانية والنادي الرياضي العماني ونائبة رئيس الاتحاد العماني للكرة الطائرة، وهو أعلى مركز شغلته المرأة العمانية في مجال الرياضة. وقد كانت الهنائي حاملة شعلة أولمبياد بكين في مسقط.

عام 2009، استضافت عمان بطولة الخليج رقم 19، والذي انتهى بفوز فريق كرة القدم العماني باللقب وفوز فريقي كرة الطائرة وكرة اليد بالمركز الثاني.

© Copyright Notice

Please contact us in case of omissions concerning copyright-protected work. The acquired copyright protected images used on/as featured image of this page are: MOHAMMED MAHJOUB / AFP ©AFP | MOHAMMED MAHJOUB ©AFP

ملف التحديث الإقليمي COVID-19

احصل على آخر تحديث عن تفشي فيروس كورونا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تطورات فيروس كورونا

الجهل يقود إلى الخوف، الخوف يقود إلى الكراهية، والكراهية تقود إلى العنف هذه هي المعادلة.
ابن رشد (١١٢٦ – ١١٩٨)

إن مؤسستنا منظمةٌ هولندية غير حكومية لا تسعى لتحقيق الأرباح. هذه المؤسسة يجري تمويلها بصورةٍ حصرية عبر أفرادٍ يشاركوننا الإيمان بضرورة نشر معلومات موثوقة وغير متحيزة عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، محاكين بذلك المزاج الشعبي السائد في المنطقة ولنعبّر عن صوت أبناء المنطقة بما نقدمه من معلومات ناجعة وتتحلى بالمصداقية.

ولذلك، فإننا نقدّر عالياً ما تقدمه لنا من دعمٍ وسنحرص على أن يعكس هذا الدعم بطريقةٍ إيجابية على الصالح العام!