فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / السودان / وُجوه من السودان

وُجوه من السودان

علي عثمان طه: أربعون عاما في قيادة الحركة الإسلامية

خلال أربعة عقود من الصراعات السياسية والصعود من أسفل السلم إلى قمته، اثبت علي عثمان طه إلى حدٍ كبير أنه لم يكن صنيعة الترابي. فقد مكنته قدراته السياسية والقيادية من البقاء على الخطوط الأمامية للحركة الإسلامية وتجاوز أجواء السياسة السودانية العاصفة.

24/07/2017
ومنذ أن سطع نجمها في مجال التشريع الدستوري في السودان عام 1983، أثبتت السيدة بدرية سليمان تمتعها بغرائز سياسية متفوقة وقدرتها على التكيف السريع مع الاتجاهات والولاءات المتغيرة – وهي مهارات جعلتها في طليعة عالم السياسة السودانية منذ ما يقرب من أربعة عقود.
28/03/2018
أثارت العودة المباغتة للجنرال قوش لقيادة جهاز المخابرات دهشة وردود فعل وتكهنات واسعة ليس فقط حول سيرة ومسيرة الجنرال ذو السمعة المرعبة بل حول المستقبل السياسي للبلاد والكثير من التساؤلات حول دوافع الرئيس البشير للعودة للاستعانة بالحرس القديم المجرّب. يبدو أن صلاح غوش تحسب لمثل هذا اليوم، ولم يبدِ مرارةً واضحة من مما لحق به من سجنٍ وإهانة، بل شكر الرئيس البشير وقتها على إطلاق سراحه بعفوٍ برئاسي عام 2013، مشدداً على أنه سيبقى مخلصاً للحزب الحاكم.
15/11/2018
عقب عودة إبراهيم الصلحي من دراسته بكلية لندن، أصابته صدمة أثرت كثيراً على مجرى حياته كرسام عندما فوجئ بعزوف الجمهور عن تذوق أعماله الفنية. توصل حينها إلى أن ذلك ناتج من أن الأعمال المعروضة لم تكن تعبر عن الموروث التشكيلي للسودانيين، ما دفعه إلى الانتباه إلى القيم التصويرية في البيئة الثقافية السودانية، وقاده ذلك إلى توظيف فنون الخط العربي والرموز الإسلامية والزخارف الأفريقية في لوحاته مع توظيف تقنيات الفن الأوربي الحديث.
05/12/2018
ولم يعرف عنه رأفة قط بخصومه جماعاتٍ وأفراد، فقد نفذ حكم الإعدام الفوري على 28 ضابطاً من القوات المسلحة بعد ساعاتٍ قليلة من فشل محاولة انقلابية في ابريل 1990. وشهد عهده ابشع أنواع التنكيل بالمعتقلين السياسيين في بيوت الاشباح.
27/12/2018
وفي السنوات الأخيرة حرصت القلعة على عدم الاكتفاء بتقديم نفسها كفنانة تقتصر مهمتها على الغناء، فابتدرت مبادراتٍ وشاركت في أنشطةٍ تصب في مجرى العمل الاجتماعي العام، ومن ذلك قيامها بتفقد ومواساة ضحايا السيول والأمطار في عام 2015 وتقديم المساعدات لهم، وإحيائها حفلة يعود ريعها لصالحهم وأداء أغنية عنهم. وفي العام 2016 نظمت القلعة حملة لدعم بائعات الشاي بالعاصمة الخرطوم، وأبدت تعاطفها مع “عمال الدرداقات” الذين يقتاتون من مساعدة المشترين في الأسواق في حمل مشترياتهم في عربات تدفع بالأيدي.
22/03/2019
عُين ابن عوف في نفس اليوم الذي أعلن فيه البشير حالة الطوارىء، وحل الحكومة الاتحادية والولائية (حكومات الولايات) وتعيين ولاة عسكرين بدلاً عنهم. وقد بادر الفريق ابن عوف بتأكيد دعمه للرئيس البشير مراراً وتكراراً منذ اواخر يناير الماضي بلقاءات متعددة بضباط الجيش السوداني شدد فيها على أن الجيش لن يسمح بانزلاق البلاد إلى حالة من الفوضى .
01/04/2019
"منذ اليوم الأول الذي بدأت فيه الكتابة أردت أن أوضح سيكولوجية وانفعالات شخص لديه عقيدة دينية. كنت مهتمة جداً أن أغوص عميقاً، وألا اكتفي بالنظر إلى الإسلام كثقافة وهوية سياسية، بل كمكون أكثر جوهرية، ولذلك فإن الإيمان في أعمالي الأدبية، أعمق من الهوية وأكثر أهمية من الجندر والجنسية والطبقة والعرق، ولكن ذلك لا يعني إنكار هذه الجوانب الأخرى أو تجاوزها."
24/05/2019
ارتبط اسم حميدتي بمليشيات الجنجويد، التابعة للقبائل العربية في دارفور، المناصرة لحكومة الرئيس المخلوع عمر البشير. سرعان ما تغيرت حياة الرجل من تاجر صغير إلى مقاتل في صفوف الحكومة البائدة تحت إمرة أشهر رجل في حرب دارفور زعيم قبيلة المحاميد العربية، موسى هلال، أبرز المطلوبين لدى المحكمة الجنائية في لاهاي عن جرائم حرب.
26/09/2019
على الرغم من التحديات الهائلة التي يواجهها حمدوك، يمكن اعتبار تعيينه رئيسا للوزراء نقطة تحول في السياسة السودانية. فقد حظي بقبول إجماعي وسط المدنيين والعسكريين الذين نادرا ما يتفقون على من يتولى المسئوليات القيادية في البلاد، علاوة على ذلك، فهو لا ينتمي إلى النخبة السودانية التقليدية. وُلد ونشأ في بلدة الدبيبات الفقيرة، في ولاية جنوب كردفان على حافة المناطق التي تضررت بشدة من الحروب الأهلية المستمرة، وعلى عكس معظم السياسيين البارزين في السودان، لا ينتمي حمدوك لقبيلة كبيرة ذات نفوذ.

دعمكم عونٌ لنا

فَنَك هي مؤسسة إعلامية إلكترونية مستقلة، لا تمولها أي دولة أو مجموعات مصالح. تلتزم فَنَك بنشر تحليلاتٍ مبنية على الوقائع ومحايدة، إلى جانب التقارير المواضيعية حول الشرق الأوسط وشمال افريقيا.
شهد الموقع نمواً سريعاً في نطاق وعمق المعلومات التي يُقدمها، واليوم، بات يُشكل مصدراً غنياً وقيماً للمعلومات عن 21 بلداً، من المغرب إلى عُمان ومن إيران إلى اليمن، باللغتين العربية والإنجليزية. حالياً، وصل عدد القراء إلى 6 ملايين سنوياً، والعدد آخذٌ بالإزدياد.
لضمان حيادية المعلومات على موقع فَنَك (وقائع وأحداث) ، تُنشر المقالات دون ذكر أسماء الكتّاب، مما يُتيح أيضاً لمراسلينا مساحة أكبر من الحرية عند التطرق إلى القضايا الحساسة أو المثيرة للجدل فى بلادهم. وإلى جانب ذلك، نتحرى حقائق جميع المعلومات الواردة في مقالاتنا قبل النشر لضمان دقة المعلومات، وحداثتها وحيادها.

استمرارية تشغيل مثل هذا الموقع الإلكتروني مُكلفة للغاية. بتبرعٍ صغيرٍ منك، يمكنك المساهمة في الحفاظ على حرية واستقلالية تغطيتنا.