فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / سوريا / المجتمع والإعلام والثقافة / الثقافة

الثقافة

في دمشق (Photo Shutterstock)

تتمتع سوريا بحياة ثقافية غنية. لم تكن دمشق وحلب مراكز ثقافية منذ قرون وحسب، إنما أيضاً تحيى الفنون إلى حد كبير في هذه المناطق اليوم. قد تكون المتاحف في انحسار إلى حد ما، ولكن هناك العديد من المعارض الفنية تعرض الفنون المعاصرة. كما تلعب الموسيقى – التقليدية والحديثة، العربية والغربية – دوراً كبيراً في الثقافة السورية أيضاً. لكل مدينة تقريباً موسيقاها الخاصة و/أو مهرجان رقص، وكذلك المواقع الأثرية الهامة (تدمر وبصرى). السينما والمسرح شعبيان جداً ومدعومان – على الرغم من منع الأفلام المدعومة بشكل متكرر. وبالنظر إلى نوع آخر من الثقافة، تحظى المسلسلات التلفزيونية بشعبية هائلة.

إقرأ المزيد

كانت دمشق وحلب في الماضي على طريق الحرير. ولا يزال الحرير يباع في الأسواق، كما لا يزال الحرير والملابس الأخرى تصنّع في المصانع ...
كمركز من مراكز الثقافة العربية، ساهمت سوريا بشكل كبير في الأدب العربي في القرون الوسطى. وقد أنتجت العديد من الكتّاب، بمن فيهم ...
للأدب العربي المعاصر أساس في النهضة، حركة النهضة الثقافية التي بدأت في مصر خلال القرن التاسع عشر، رغم أن بعض جذورها قد تعود إل...
في سوريا العديد من الكنوز الأثرية والفنية. ولسوء الحظ، العديد من المتاحف أو المواقع الأثرية بحاجة ماسة إلى الصيانة و/أو التجدي...
الموسيقى السورية هي جزء من التراث العربي. ولكن كونها على مفترق طرق بين ثقافات عدة - التركية والكردية والفارسية والمصرية - فهي ت...
الرياضة الأكثر شعبية حتى الآن هي كرة القدم. لكن على الرغم من أن فريق كرة القدم السوري يلعب بشكل جيد إلى حد معقول على المستوى الإ...
السينما السورية لا تشتهر كثيراً خارج البلاد، باستثناء أعمال بعض المخرجين. أحدهم عبد اللطيف عبد الحميد، والذي حاز فلمه الأول "ل...
يمكن رؤية ماضي سوريا في كل مكان من خلال الهندسة المعمارية التاريخية. هناك المعابد الرومانية - في تدمر وبعلبك، على سبيل المثال ل...
بالإضافة إلى الأضرار التي لحقت بالمواقع التراثية خلال الإقتتال، دُمرت الآثار التاريخية في جميع أنحاء سورية عن قصد، والذي تم غ...

© Copyright Notice

Please contact us in case of omissions concerning copyright-protected work. The acquired copyright protected images used on/as featured image of this page are: Olga Kolos ©Shutterstock | Olga Kolos ©Shutterstock

ملف التحديث الإقليمي COVID-19

احصل على آخر تحديث عن تفشي فيروس كورونا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تطورات فيروس كورونا

الجهل يقود إلى الخوف، الخوف يقود إلى الكراهية، والكراهية تقود إلى العنف هذه هي المعادلة.
ابن رشد (١١٢٦ – ١١٩٨)

إن مؤسستنا منظمةٌ هولندية غير حكومية لا تسعى لتحقيق الأرباح. هذه المؤسسة يجري تمويلها بصورةٍ حصرية عبر أفرادٍ يشاركوننا الإيمان بضرورة نشر معلومات موثوقة وغير متحيزة عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، محاكين بذلك المزاج الشعبي السائد في المنطقة ولنعبّر عن صوت أبناء المنطقة بما نقدمه من معلومات ناجعة وتتحلى بالمصداقية.

ولذلك، فإننا نقدّر عالياً ما تقدمه لنا من دعمٍ وسنحرص على أن يعكس هذا الدعم بطريقةٍ إيجابية على الصالح العام!