Results for وسم: أردوغان

4 results found.
سياسة التحول التركية تجاه اللاجئين السوريين

دفع هذا العداء واسع النطاق أردوغان، الذي كان يطلق على اللاجئين سابقاً وصف “الإخوة” و”الضيوف،” إلى إجراء تحولٍ جذري في السياسة. تهدف بعض الإجراءات إلى تقليل وضوح وجود اللاجئين السوريين، بما في ذلك إزالة لافتات المتاجر باللغة العربية في جميع أنحاء البلاد في محاولةٍ لتخفيف المرارة الشعبية بسبب وجودهم.

تركيا تفرض وجودها على مستوى التعامل مع جريمة “كرايست تشيرش”

وتستوحي الحملة الدينية التركية نهجها من الجهود التي بذلتها السعودية على مدى أربعة عقود، إذ أنفقت الأخيرة حوالي ١٠٠ مليار دولار لنشر الإسلام السنّي المحافظ في العالم. وبصورةٍ مماثلة لما يقوم به السعوديون، تعمل رئاسة الشؤون الدينية التركية على تقديم الخدمات للمجتمعات الإسلامية، فضلاً عن تنظيم الحج إلى مكة المكرمة، وتدريب العلماء، ونشر الكتب الدينية، وترجمة القرآن الكريم إلى لغات محلية، وتمويل الطلاب من جميع أنحاء العالم لدراسة الإسلام في المؤسسات التركية.

ما يتوجب على حكومة إردوغان القيام به لتجنّب تحوّل تركيا إلى “دولة باردة” من الناحية الاقتصادية

قد تلجأ تركيا من الناحية النظرية إلى التداوي بالتي هي الداء، ويتمثل ذلك في الإنفاق الممول بالائتمان عبر اتباع سياسة نقدية مفرطة في التساهل. وقد يؤدي ذلك إلى تسكين الألم لبرهةٍ من الزمن، إلا أنه سيتسبب في تفاقم المشكلة الأساسية. وحينها، فإن تصحيح الأوضاع سيجعلنا نشعر بتحوّل تركيا إلى دولة باردة من الناحية الاقتصادية.

اللاجئون السوريون في تركيا: حان الوقت لتبديد بعض الخرافات!

نشر موقع “The Conversation” مؤخراً مقالة سلّطت الضوء على الإشكاليات التي تردّد صداها في المجتمع التركي حول استضافة تركيا للاجئين السوريين. وتقوم صاحبة المقالة غول آكديمير، أستاذة علم الاجتماع بجامعة “MEF” التركية، باستعراض المعلومات و”الخرافات” التي تتداولها وسائل الإعلام التركية في هذا السياق. كما تسعى آكديمير إلى مناقشة التقرير الأخير الذي نشرته إدارة الهجرة التركية في إبريل 2017 وما يتم تداوله من إحصائيات مرتبطة بالتواجد السوري في تركيا.