Results for وسم: داعش

16 results found.
تحدياتٌ كثيرة تعزّز من صعوبة فرض حظر السلاح في ليبيا

يقتضي حدوث هدنة مستقرة في ليبيا لإرساء نظام كفء وفعَّال لحظر الأسلحة. ومن المستبعد أن يشهد الشعب الليبي – المستفيد النهائي – أي تحسن في القريب العاجل. إذ أدَّت سنوات من التدخل الدولي إلى وجود العديد من الدول التي تملك مصالح راسخة في ليبيا، ولا أحد على استعداد لتحمل الخسائر حالياً.

الحرب وسوء الإدارة وتغير المناخ: بيئة العراق على حافة الهاوية

على الرغم من هذه الإنتكاسات، بات هناك وعيٌ متزايد بين منظمات المجتمع المدني بضرورة معالجة القضايا البيئية في العراق. تعمل مجموعات مثل طبيعة العراق وحماة مياه العراق، فضلاً عن حملات أنقذوا دجلة والفرات بلا كلل، وغالباً تحت الضغط لإثارة القضايا البيئية على الصعيدين الوطني والدولي.

ترحيل تركيا للنساء والأطفال واللاجئين المثليين السوريين يعني حتفهم

إعادة اللاجئين السوريين إلى ساحة المعركة سيجعلهم العازل الفاصل بين هذه القوات المتحاربة، وهو ما سيضعهم في موقع المتضررين ضرراً جانبياً من معركةٍ جيوسياسيةٍ أكبر بكثير من معركتهم على المستوى الشخصي.

أوروبا وخيارات التعامل مع أزمة معتقلي تنظيم “الدولة الإسلامية” المقيمين في المخيّمات السورية

يبقى خيار إعادة الأجانب إلى بلادهم هو الأفضل لأنه يعني إغلاق هذا الملف سريعاً. ومع ذلك، ستبقى الأسئلة عما يجب القيام به مع المواطنين العراقيين والسوريين، ناهيك عن الدور الذي ينبغي على الغرب القيام به لحل أوضاعهم. وهنا لا بد من الإشارة إلى وجوب تجنّب القوى الأوروبية للخيار الثالث الذي اتبعته حتى اللحظة ألا وهو السكوت والانتظار إلى حين تغيّر الظروف.

المقاتلات الكرديات: من قتال تنظيم “الدولة الإسلامية” إلى مواجهة الهجوم التركي

تقاتل نساء كردستان من أجل حياتهن وحريتهن في منطقةٍ تحيط بها التهديدات من كلّ حدبٍ وصوب، ابتداءً بهجمات تركيا، ومروراً بإرهاب تنظيم الدولة الإسلامية ووصولاً إلى السلطة الأبوية الموجودة في الوطن. وبطبيعة الحال، فإن التكلفة مخاضٌ صعب وخطير.

الأكراد غير قادرين على الإتحاد في وجه العدوان التركي

فإذا ما كان الأكراد يرغبون حقاً في الوقوف في وجه القوى التي تحاول إجبارهم على الإذعان التام، سواء كان النظام السوري أو الدولة التركية أو أي كيانٍ آخر، فسيتعين عليهم أن يتحدوا. ولكن طالما أن طموحاتهم التجارية والأيديولوجية لمستقبل الوطن الكردي غير متوافقة، فلا أمل لهم.

الحركات الاحتجاجية في العراق في عصر “مجتمعٍ مدني جديد”

إذا كان بالإمكان اعتبار حركة 2015 من سمات “المجتمع المدني الجديد”، فإن خصوصيات السياق العراقي المبني على العنف السياسي والطائفي تجعل رفض سياسات الهوية أمراً محورياً، لا سيما الهوية الطائفية والدين. وتعتبر الحرية الفردية عند المتظاهرين العراقيين، لا سيما حرية عدم الانتماء لجماعة دينية وطائفية، ضرورية شأنها في ذلك شأن المساواة الاقتصادية.

عدو عدوي صديقي: النظام السوري والقوات الكردية يتحدون في مواجهة تركيا

في غضون أيام، أصبح دور الولايات المتحدة وموقعها في الحرب في سوريا في حالة من الفوضى، فقد تحولت منطقة مستقرة نسبياً من البلاد إلى ساحة معركة، وقد يكون تنظيم داعش، الذي لم يتم القضاء عليه بالمجمل، يحشد قواته، ويبدو أن موسكو ودمشق في وضعٍ أقوى مما كانت عليه منذ سنوات. في الختام، يمكن القول أن فصلاً جديداً للحرب المستعرة منذ ثماني سنواتٍ في سوريا، قد بدأ للتو.

تنظيم “الدولة الإسلامية” في طريقه للعودة والغرب لم يتعظ من الدروس

بات من الواضح أكثر من أي وقت مضى أن الحركة في حالة تحوّلٍ بمعدلٍ أسرع بكثير مما كان متوقعاً، حتى وإن سعى الرئيس الأمريكي في الوقت ذاته إلى سحب القوات من أفغانستان والعراق وسوريا. قد يربح الرئيس على المدى القصير بعض المزايا السياسية، وقد يساعد ذلك حتى في إعادة انتخابه، لكننا في الواقع نعيش في حالة هدوءٍ نسبي ضمن صراعٍ طويل للغاية، حتى لو بقي القادة الغربيون على قناعة بأن القوة العسكرية هي الإجابة الصحيحة على هذه الإشكالية رغم الفشل المستمر في مواجهتها منذ 19 سنة.

الحرب السورية: الآثار تدفع الثمن أيضاً

يتطلب إجراء البحوث الأثرية اتصالاً مباشراً بالمواقع والمواد القديمة. إلا أنّ العنف المسلح المتصاعد في سوريا يحول دون استكمال علماء الآثار لعملهم. كما حوّلت معظم المؤسسات الدولية تركيزها عن سوريا ونقلت بعثاتها ومشاريعها إلى البلدان المجاورة.