فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / الإمارات العربية المتحدة / المجتمع والإعلام والثقافة / الثقافة / المأكولات

المأكولات

قبل ستينيات القرن العشرين، كان طعام الإماراتيين مكوناً بشكل أساسي من السمك والأرز والخبز والتمر واللبن والخضار واللحوم (الخراف والماعز والجمال). ومنذ ذلك الحين، تضاعفت المأكولات من حيث النوعية والكمية، نظراً إلى أن المتاجر الحديثة باتت تقدم مجموعة واسعة من المأكولات المستوردة. بالنسبة إلى الإماراتيين، وجبة الغداء هي الوجبة التقليدية الأساسية ويتم تناولها عادة في المنزل مع أفراد العائلة حوالى الساعة الثانية بعد الظهر. وتتكون وجبة الغداء النموذجية من السمك والأرز واللحم والخضار. ويلتزم الإماراتيون بالمحرمات الإسلامية فيما يتعلق بلحم الخنزير والمشروبات الروحية وبوجوب تناول اللحم الحلال دون سواه، أي لحوم الحيوانات المذبوحة بحسب الطريقة الإسلامية المعتمدة. ونظراً لوجود الجاليات الكبيرة الأجنبية وغير المسلمة، يتوفر لحم الخنزير والمشروبات الروحية على نطاق واسع، وذلك في متاجر ومطاعم وحانات وفنادق مرخصة خصيصاً.

يعود المطبخ الإماراتي إلى آلاف السنين، إلا أن غالبية الناس، بمن فيهم السكان المحليين، ليس لديهم أدنى فكرة عن أصل بعض الأطباق والمكونات التقليدية. فالكثير من الأطباق الإماراتية التقليدية هي أنواع من أطباق من شرق إفريقيا والهند وشرق آسيا والشرق الأوسط، إضافة إلى بعض المكونات الأساسية البريطانية. والعديد من المأكولات الإماراتية هجينة تجتمع فيها تقاليد مستوردة عديدة؛ من بين هذه الأطباق: “البرياني” المستورد من الهند، والذي يتمتع بمكانة مرموقة كطبق محلي، إلى جانب “الهريس” و “الخبيص”.

الإماراتيون شعب مضياف، ويتشرّف باستقبال الضيوف، ويبني علاقات طيبة مع الأصدقاء والأقرباء. يتم استقبال الضيوف بالمشروبات التقليدية والحلويات، وعادة بالقهوة العربية وثمار البلح الطازجة. ويتم إشعال البخور في الغرف التي يُستقبل فيها الضيوف لينتشر عبقه في كافة أرجاء البيت. غالبية الأطباق المحلية لا تُباع في المطاعم أو المقاهي، وإنما تُطهى في المنزل أو تحضّر تجارياً حسب الطلب للمناسبات الخاصة كالأعراس والمناسبات الأخرى. ومع ارتفاع أعداد المهاجرين في الإمارات، تتوفر تشكيلة أوسع من المأكولات في مطاعم الوجبات السريعة، ويشيع تناولها بين الإماراتيين والأجانب المقيمين في الإمارات على حد سواء.

لا تزال المأكولات البحرية شائعة بين الإماراتيين الذين يأكلون كميات هائلة من الأسماك الطازجة الفاخرة المعروفة بـ “الهامور” والأسماك المجففة المعروفة بـ “الكسيف”، ومن أنواعها “البدح” (سمك أبيض منقط صغير) و “اليوبل” (سمك غامق اللون، غالباً ما يكون سمك اللخمة أو القرش). ومثال آخر هو “البثيثة”، نوع من الحلويات الذي يصنع من معجون التمر ودقيق القمح والسمن والمنكهة بحب الهال. وكونها لا تفسد، فقد كانت الأكلة المفضلة لصيادي اللؤلؤ في رحلاتهم الطويلة.

ملف التحديث الإقليمي COVID-19

احصل على آخر تحديث عن تفشي فيروس كورونا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تطورات فيروس كورونا

الجهل يقود إلى الخوف، الخوف يقود إلى الكراهية، والكراهية تقود إلى العنف هذه هي المعادلة.
ابن رشد (١١٢٦ – ١١٩٨)

إن مؤسستنا منظمةٌ هولندية غير حكومية لا تسعى لتحقيق الأرباح. هذه المؤسسة يجري تمويلها بصورةٍ حصرية عبر أفرادٍ يشاركوننا الإيمان بضرورة نشر معلومات موثوقة وغير متحيزة عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، محاكين بذلك المزاج الشعبي السائد في المنطقة ولنعبّر عن صوت أبناء المنطقة بما نقدمه من معلومات ناجعة وتتحلى بالمصداقية.

ولذلك، فإننا نقدّر عالياً ما تقدمه لنا من دعمٍ وسنحرص على أن يعكس هذا الدعم بطريقةٍ إيجابية على الصالح العام!