فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / اليمن / من الماضي الى الحاضر / التوحيد

التوحيد

PDRY (South Yemen) leader al-Beidh and YAR (North Yemen) President Saleh in 1993
البدر، زعيم جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية (اليمن الجنوبي) وصالح، رئيس الجمهورية العربية اليمنية (اليمن الشمالي) عام 1993

في الثمانينات، اندلعت حربان على نطاق صغير بين جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية و الجمهورية العربية اليمنية، أو مناوشات على الحدود. وانتهت الصراعات باتفاقات التوحيد. وقبل التوحيد، دمجت جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية والجمهورية العربية اليمنية وزاراتي النفط، وعجّل الأمر اكتشاف حقول النفط قرب الحدود غير المحددة بين البلدين. وأخيراً، تم توحيد شطري اليمن في أيار/مايو عام 1990. وأصبحت صنعاء العاصمة السياسية وعدن العاصمة الاقتصادية للبلاد. وعلى الرغم من تقاسم الحاكمين السابقين للسلطة في الحكومة الجديدة، أدى انعدام الثقة المتبادلة بين “الأصوليين” الشماليين و”الاشتراكيين” الجنوبيين إلى علاقات ضبابية بين الطرفين.

محاولة انفصال الجنوب

لم يكن هناك أي توحيد حقيقي على الإطلاق. فقد نقلت كل حكومة بعض مؤسساتها ووحدات جيشها إلى أراضي الطرف الآخر. وهذا ما شل الاقتصاد، والذي سبق وتضرر بشدة جراء عودة ما يصل إلى مليون مغترب من المملكة العربية السعودية كعقاب لموقف اليمن من أزمة الكويت عام 1990-1991 (احتلال العراق للكويت القصير الأمد والحملة التي قادتها الولايات المتحدة لطرد القوات العراقية). تضاءل الدخل، ونفذت المصادر، ولاحت الأزمة بالأفق.

وأخيراً نشب القتال في كانون الثاني/يناير عام 1994، عندما أعلن الزعيم السابق لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية علي سالم البيض انفصال الجنوب عن الاتحاد الجديد. ولم تدم الحرب التي أعقبت ذلك طويلاً: فقد تم عزل وحدات الجيش الجنوبي عن قاعدة السلطة الخاصة بها أو رضخت لحكم الشمال بدون قتال. وبعد قتال دام سبعين يوماً، توحّد اليمن ثانية ولكن هذه المرة تحت السيطرة الشمالية المتزايدة.

إقرأ المزيد

ملف فنك الشامل عن اليمن يوفر لمحة شاملة عن هذه الدولة وتاريخها وثق...
لا ترتسم البسمة على محيّا اليمن منذ سنواتٍ طويلة. فهذا البلد الذي ...
يتركز الصراع على اختراق حكومي لمنطقة صعدة، المعقل التقليدي للزيد...

© Copyright Notice

Please contact us in case of omissions concerning copyright-protected work. The acquired copyright protected images used on/as featured image of this page are: MANOOCHER DEGHATI / AFP ©AFP

الجهل يقود إلى الخوف، الخوف يقود إلى الكراهية، والكراهية تقود إلى العنف هذه هي المعادلة.
ابن رشد (١١٢٦ – ١١٩٨)

إن مؤسستنا منظمةٌ هولندية غير حكومية لا تسعى لتحقيق الأرباح. هذه المؤسسة يجري تمويلها بصورةٍ حصرية عبر أفرادٍ يشاركوننا الإيمان بضرورة نشر معلومات موثوقة وغير متحيزة عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، محاكين بذلك المزاج الشعبي السائد في المنطقة ولنعبّر عن صوت أبناء المنطقة بما نقدمه من معلومات ناجعة وتتحلى بالمصداقية.

ولذلك، فإننا نقدّر عالياً ما تقدمه لنا من دعمٍ وسنحرص على أن يعكس هذا الدعم بطريقةٍ إيجابية على الصالح العام!

ملف التحديث الإقليمي COVID-19

احصل على آخر تحديث عن تفشي فيروس كورونا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تطورات فيروس كورونا