فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / اليمن / من الماضي الى الحاضر / الربيع العربي اليمني

الربيع العربي اليمني

كما في بلدان أخرى، الربيع العربي في اليمن هو نتيجة مباشرة للأزمة الاقتصادية والسياسية المتفاقمة، حيث عملت أحداث تونس ومصر كمصدر إلهام وتحفيز.

بدأ الربيع العربي في 29 كانون الثاني/يناير عام 2011، وذلك بتظاهرات مؤيدة للمتظاهرين في مصر وتونس، وخصوصاً الأحداث المثيرة في ميدان التحرير في القاهرة. وسرعان ما تم احتلال ميدان التحرير في صنعاء من قبل مؤيدي صالح، مما اضطر المتظاهرين إلى الانتقال إلى المنطقة المحيطة بجامعة صنعاء. فتنامى ما يسمى بميدان التغيير، واحتل المتظاهرون الشوارع والساحات في المناطق المجاورة، بخيام ومرافق صحية ومدارس وعيادات مؤقتة وتجمعات في كل زاوية.

في البداية، شارك الشباب وأعضاء من النخبة المثقفة على الأغلب في المظاهرات. وسرعان ما انتشر الحراك إلى مدن أخرى، مثل عدن وتعز وإب والحديدة، حيث انطلقت مظاهرات سلمية بشكل يومي. ورداً على ذلك، استخدم الجيش والشرطة وقوات الأمن، وما يسمى بـ “البلطجية”، العنف ضد المحتجين.

ي 18 آذار/مارس، قتل قناصة موالون للنظام أكثر من خمسين متظاهراً في العاصمة صنعاء، وذلك بهدف ترهيب حركة الاحتجاج السلمية أو استفزازهم للقيام بأعمال عنف. وقد تحقق العكس تماماً، فقد أثار العنف “المعارضة الموالية”، والتي تتألف من أحزاب اللقاء المشترك والصادق الأحمر، زعيم اتحاد قبائل حاشد، وأخويه حسين وحامد (رجل الأعمال وأحد زعماء الإصلاح) للإعلان علناً عن تأييدهم للحركة الشعبية.

وبعد ذلك بفترة وجيزة، تبعهم اللواء علي محسن الأحمر، اليد اليمنى لصالح لفترة طويلة، (والعشرات من الضباط الآخرين). وقام بنشر قوات الفرقة الأولى المدرعة التابعة له حول ساحة التغيير لحماية المتظاهرين. لكن كان للعديد من أعضاء الحركة الاحتجاجية مشاعر مختلطة حول تغير موقف رجال السياسة وزعماء القبائل والضباط، كونهم كانوا في السابق على علاقات وثيقة مع نظام صالح. كما خشي المتظاهرون من “عسكرة” الاحتجاجات السلمية – أو أن تؤدي إلى حرب أهلية.

نفوذ قبيلة الأحمر

حسين عبدالله الأحمر يخطب في مظاهرة حاشدة في صنعاء، شباط/فبراير 2011، كم يظهر في موقع اليوتيوب.

Wounded demonstrators carried away during anti-Saleh protests in Sanaa, September 2011 Photo HH
جرحى محمولون خلال احتجاجات ضد صالح في صنعاء، أيلول/سبتمبر 2011 Photo HH
A mass anti-government demonstration in the streets of Sanaa, November 2011 Photo HH
مظاهرات حاشدة ضد الحكومة في شوارع صنعاء، تشرين الثاني/نوفمبر 2011 Photo HH
صادق الأحمر زعيم قبائل حاشد
Defected general Ali Mohsen al-Ahmar
اللواء المنشق علي محسن الأحمر

مزيد من القراءة

دعمكم عونٌ لنا

فَنَك هي مؤسسة إعلامية إلكترونية مستقلة، لا تمولها أي دولة أو مجموعات مصالح. تلتزم فَنَك بنشر تحليلاتٍ مبنية على الوقائع ومحايدة، إلى جانب التقارير المواضيعية حول الشرق الأوسط وشمال افريقيا.
شهد الموقع نمواً سريعاً في نطاق وعمق المعلومات التي يُقدمها، واليوم، بات يُشكل مصدراً غنياً وقيماً للمعلومات عن 21 بلداً، من المغرب إلى عُمان ومن إيران إلى اليمن، باللغتين العربية والإنجليزية. حالياً، وصل عدد القراء إلى 6 ملايين سنوياً، والعدد آخذٌ بالإزدياد.
لضمان حيادية المعلومات على موقع فَنَك (وقائع وأحداث) ، تُنشر المقالات دون ذكر أسماء الكتّاب، مما يُتيح أيضاً لمراسلينا مساحة أكبر من الحرية عند التطرق إلى القضايا الحساسة أو المثيرة للجدل فى بلادهم. وإلى جانب ذلك، نتحرى حقائق جميع المعلومات الواردة في مقالاتنا قبل النشر لضمان دقة المعلومات، وحداثتها وحيادها.

استمرارية تشغيل مثل هذا الموقع الإلكتروني مُكلفة للغاية. بتبرعٍ صغيرٍ منك، يمكنك المساهمة في الحفاظ على حرية واستقلالية تغطيتنا.