فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / اليمن / المجتمع والإعلام والثقافة / الثقافة / الأزياء

الأزياء


تقليدياً، يرتدي الرجل اليمني “الثوب” (يدعى أيضاً الزنة، الفوطه)، وقطعة قماش كبيرة تلف حول الخصر يشدها حزام ملون عريض وخنجر، وقميص وسترة بأزرار. ويمكن تمييز القبليين والمنطقة التي يقيمون فيها من طريقة ارتداء غطاء الرأس (المشدة).

ترتدي معظم النساء اليمنيات النقاب في الأماكن العامة، ويرتدي البعض الآخر البرقع. ترتدي المرأة الحضرية اللباس الأسود، بينما لباس المرأة الريفية أكثر تلوناً وغالباً ما ترتدي الحجاب أو غطاء الرأس فقط. ومؤخراً، لم تعد المزيد من الفتيات والشابات الحضريات يغطين وجوههن، مكتفيات بالحجاب بدلاً عنه (المعروف محلياً باسم الشرشف).

قبعة تهامية نموذجية
قبعة تهامية نموذجية
زي مدرسي يمني للبنات
زي مدرسي يمني للبنات
لباس تقليدي ملون
لباس تقليدي ملون
رجال مع جنبية

دعمكم عونٌ لنا

فَنَك هي مؤسسة إعلامية إلكترونية مستقلة، لا تمولها أي دولة أو مجموعات مصالح. تلتزم فَنَك بنشر تحليلاتٍ مبنية على الوقائع ومحايدة، إلى جانب التقارير المواضيعية حول الشرق الأوسط وشمال افريقيا.
شهد الموقع نمواً سريعاً في نطاق وعمق المعلومات التي يُقدمها، واليوم، بات يُشكل مصدراً غنياً وقيماً للمعلومات عن 21 بلداً، من المغرب إلى عُمان ومن إيران إلى اليمن، باللغتين العربية والإنجليزية. حالياً، وصل عدد القراء إلى 6 ملايين سنوياً، والعدد آخذٌ بالإزدياد.
لضمان حيادية المعلومات على موقع فَنَك (وقائع وأحداث) ، تُنشر المقالات دون ذكر أسماء الكتّاب، مما يُتيح أيضاً لمراسلينا مساحة أكبر من الحرية عند التطرق إلى القضايا الحساسة أو المثيرة للجدل فى بلادهم. وإلى جانب ذلك، نتحرى حقائق جميع المعلومات الواردة في مقالاتنا قبل النشر لضمان دقة المعلومات، وحداثتها وحيادها.

استمرارية تشغيل مثل هذا الموقع الإلكتروني مُكلفة للغاية. بتبرعٍ صغيرٍ منك، يمكنك المساهمة في الحفاظ على حرية واستقلالية تغطيتنا.