فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / اليمن / المجتمع والإعلام والثقافة / الثقافة / الأفلام

الأفلام

 عام 2005 فاز المخرج البريطاني من أصل يمني بدر بن هرسي بجائزة أفضل فيلم عربي في مهرجان القاهرة السينمائي، وذلك في فيلم “يوم جديد في صنعاء القديمة”، والذي كان أيضاً أول فيلم يمني يعرض في مهرجان كان السينمائي. وعام 2000، صوّر بدر بن هرسي الفيلم الوثائقي “الشيخ الإنكليزي والجنتلمان اليمني”، من تأليف تيم ماكينتوش سميث.

أنتجت خديجة السلامي العديد من الأفلام والأفلام الوثائقية، والتي تركز غالباً على دور المرأة الثانوي في المجتمع اليمني. وقد عانت السلامي نفسها من سوء المعاملة والاغتصاب عندما تم تزويجها لعمها عندما كانت فتاة في الحادية عشرة من عمرها، ولكنها تمكنت من الهرب من الزواج والمجتمع اليمني. وسافرت إلى الولايات المتحدة في السادسة عشرة من عمرها لدراسة الاتصالات. وهي تعيش وتعمل في فرنسا الآن.

دعمكم عونٌ لنا

فَنَك هي مؤسسة إعلامية إلكترونية مستقلة، لا تمولها أي دولة أو مجموعات مصالح. تلتزم فَنَك بنشر تحليلاتٍ مبنية على الوقائع ومحايدة، إلى جانب التقارير المواضيعية حول الشرق الأوسط وشمال افريقيا.
شهد الموقع نمواً سريعاً في نطاق وعمق المعلومات التي يُقدمها، واليوم، بات يُشكل مصدراً غنياً وقيماً للمعلومات عن 21 بلداً، من المغرب إلى عُمان ومن إيران إلى اليمن، باللغتين العربية والإنجليزية. حالياً، وصل عدد القراء إلى 6 ملايين سنوياً، والعدد آخذٌ بالإزدياد.
لضمان حيادية المعلومات على موقع فَنَك (وقائع وأحداث) ، تُنشر المقالات دون ذكر أسماء الكتّاب، مما يُتيح أيضاً لمراسلينا مساحة أكبر من الحرية عند التطرق إلى القضايا الحساسة أو المثيرة للجدل فى بلادهم. وإلى جانب ذلك، نتحرى حقائق جميع المعلومات الواردة في مقالاتنا قبل النشر لضمان دقة المعلومات، وحداثتها وحيادها.

استمرارية تشغيل مثل هذا الموقع الإلكتروني مُكلفة للغاية. بتبرعٍ صغيرٍ منك، يمكنك المساهمة في الحفاظ على حرية واستقلالية تغطيتنا.