تبرع
وقائع الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

الجزائر

الجزائر
الجزائر، والاسم الرسمي لها (الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية). تعد الجزائر من بلدان إفريقيا الشمالية الغربية، يحدها من الغرب المغرب ومن الجنوب الغربي موريتانيا ومن الشرق تونس وليبيا، ويحدها من الجنوب مالي والنيجر ومن الشمال البحر الأبيض المتوسط.

خاض الشعب الجزائري ثورة  في الأول من نوفمبر عام 1954 ضد الاستعمار الفرنسي الذي امتد لنحو قرن من الزمن. وراح ضحية هذه الثورة التي سميت بـ(ثورة التحرير الوطني)، أكثر من مليون ضحية وفقًا للتقديرات المحلية، حتى أعلنت البلاد استقلالها في الخامس من يوليو عام 1962.

دخلت الجزائر نفقًا مظلمًا طيلة تسعينيات القرن الماضي، حيث شهدت البلاد صراعًا مسلحًا امتد لعشر سنوات بين السلطة الرسمية وجماعات الإسلام السياسي، سميت بالعشرية السوداء. ومع نهايات العقد الثاني من القرن الحالي، شهدت الجزائر ثورة سلمية أدت إلى تنحي الرئيس عبد العزيز بوتفليقة. وتولى رئيس الوزراء الأسبق عبد المجيد تبون زمام الحكم بالبلاد في 19 ديسمبر 2019 إثر انتخابات رئاسية متعددة، ليصبح الرئيس الثامن للجزائر منذ الاستقلال.

اقتصاد الجزائر يعتمد بشكل رئيسي على قطاع النفط والغاز، إذ يشارك هذا القطاع اليوم بنسبة 20% من الناتج المحلي الإجمالي، و85% من إجمالي صادرات البلاد.

الجزائر هي أكبر بلد أفريقي وعربي والعاشر عالميًا من حيث المساحة، إذ تبلغ مساحة هذه الدولة 2,381,741 كم مربع. ويتسع الفضاء الجوي نحو الجنوب أكثر بـ1800 كم فيما وراء مدار السرطان.

تضم المنطقة الشمالية التي تمتد من سلسلة جبال الأطلس إلى ساحل البحر المتوسط 70% من مجموع السكان البالغ عددهم 43 مليون نسمة وفقًا لتقديرات مطلع عام 2019. وتقع الجزائر العاصمة في أقصى الشمال.

تعتمد الجزائر ثلاث لغات رسمية هي العربية، الفرنسية، والأمازيغية (البربرية)، ويعتنق نحو 99% من الجزائريين الديانة الإسلامية وفقًا للمذهب السني.

الجزائر هي دولة عربية، والنظام الرسمي فيها ذو طابع ديمقراطي منذ إقرار التعددية الحزبية في عام 1990م. رئيس الجمهورية هو أعلى سلطة في الدولة، ويتم انتخابه عن طريق الاقتراع العام لفترة رئاسية واحدة مدتها 5 سنوات قابلة للتجديد لمرة واحدة فقط وفقًا للدستور. ويقوم رئيس الجمهورية بتعيين رئيس الحكومة، والذي يقوم بدوره بتعيين مجلس الوزراء. العملة المحلية هي الدينار الجزائري (1 دينار = 0.0083 دولار).

أهم الموارد الطبيعية في الجزائر النفط، والغاز الطبيعي، والحديد، والفسفات، واليورانيوم، والرصاص والزنك. والجزائر تحظى باحتياطي كبير من النفط الخام يقـدر  بـ 12 مليار برميل، فضلاً عن احتياطي هائل من الغاز قدر بـ4.5 تريليون متر مكعب عام 2018. وتعتبر الجزائر ثامن دولة في العالم في إنتاج الغاز.

الموارد المائية في الجزائر تعتمد على مياه الأمطار في الشمال (تتراوح بين 400 إلى 670 ملّيمتر في السنة في المنطقة الساحلية) وعلى الوديان والأنهار. ويعتبر نهر الشلف أكبرها إذ يبلغ طوله 725 كيلومتر وينبع من جبال الأطلس ويصب في البحر المتوسط. وتشكّل المياه الجوفية في المناطق الصحراوية مورداً إضافياً للمياه.

أما على مستوى تقييم قوة الجيوش والتسليح، فقد حلت الجزائر في المرتبة 27 من 137 بين الدول التي شملها تقرير Global Firepower لعام 2019.

تتمتع الصحافة الجزائرية بنوع من الحرية مقارنة بباقي الدول العربية، وتصدر 120 صحيفة يومية وأسبوعية ومعظم الصحف باللغتين العربية والفرنسية. كما توجد بالجزائر 33 قناة تلفزيونية وطنية، منها 16 ناطقة بالعربية وواحدة بالعربية والفرنسية، و4 بالأمازيغية و13 دينية. وتملك كل ولاية من الـ48 ولاية إذاعة محلية.

من أعلام الجزائر المجاهد الأمير عبد القادر الجزائري وعبد الحميد بن باديس والكتّاب مالك بن نبي وكاتب ياسين ومحمد ديب، والفيلسوف ابن خلدون (صاحب المقدمة).

منتخب الجزائر لكرة القدم الذي يلقب بثعالب الصحراء وبمحاربي الصحراء، تأسس عام 1958 إبان الاستعمار الفرنسي، لينضم إلى الفيفا عام 1962 وإلى الإتحاد الأفريقي لكرة القدم بحلول عام 1964. وشارك المنتخب الجزائري في كأس العالم لكرة القدم أربع مرات في أعوام 1982، 1986، 2010 و2014. كما شارك ١٨ مرة في كأس الأمم الإفريقية وفاز باللقب في نسختي عامي 1990 و٢٠١٩.

يتميز شمال الجزائر بمناخ البحر الأبيض المتوسط في مجموعه تقريباً، وهو مناخ رطب وممطر شتاء (02-12 درجة مئوية)، وحار وجاف صيفاً (21-24 درجة مئوية).
وبصفةٍ عامة، تكون الأمطار غير منتظمة وأحياناً قوية جداً وموزعة بشكل غير متساو مكانياً وزمانياً. وتكون الأمطار منعدمة في الصيف بينما تتوفر وبغزارة في الجبال في فصل الشتاء وبالهضاب العليا في الربيع. وتتميز المناطق الصحراوية بجفاف مطلق تتخلله من حين لآخر أمطار استثنائية غير متوقعة.

وتتسم تضاريس الجزائر بسلسلةٍ من السهول الساحلية المنخفضة كسهول وهران والمتيجة وعنابة، حيث تشتهر هذه السهول بإنتاج الغلال والخضراوات والفواكه. كما تتضمن هذه التضاريس السهول الداخلية المرتفعة كسهل تلمسان وسيدي بلعباس والسرسو وقسنطينة، وهي متخصصة في إنتاج الحبوب والكروم. وإلى جانب ذلك، تتواجد في الجزائر سلسلتان جبليتان متوازيتان هما أطلس التل شمالاً، والأطلس الصحراوي جنوباً. ويتراوح ارتفاع أراضيه بين 800 و1,000م تتخللها منخفضات تغمرها المياه المالحة. ويفصل بين شمال الجزائر وجنوبها مرتفعات جبلية تتكون من سلسلةٍ تمتد بطول 700كم. وتشكل هذه المرتفعات حاجزاً طبيعياً في وجه الصحراء، وتتخللها ممرات ودروب طبيعية تمر منها أهم طرق المواصلات بين الصحراء والشمال. ويمثل جبل الأوراس أعلى ارتفاع في الإقليم عند قمة جبل الشلية التي تصل إلى 2,329 م.

أما قائمة المعالم السياحية الأكثر جذباً للزائرين فتتضمن الحدائق النباتية الكريمة، والنصب الأيقوني لتكريم شهداء الاستقلال، والكنيسة الكاثوليكية (سيدة أفريقيا)، ومتحف باردو الوطني.

تعتمد قيادة العربات على الجهة اليمنى لعجلة القيادة كما باقي دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويسبق توقيت الجزائر توقيت غرينتش بمقدار ساعة واحدة، وكود الاتصال هو +213.