فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / وُجوه

وُجوه

وجوه تحمل اسماء، نسمع عنها لكن نفتقد لبعض تفاصيل سيرتها. تعرف على شخصيات مؤثرة بزيارة “وُجوه”. وفيما يلي قائمة بأحدث الشخصيات التي تمت إضافتها الى قسم الوُجوه. انتقل إلى الشريط الجانبي لاختيار البلدان المعنية.

23/01/2019
على الرغم من هذه الإنتكاسات، تواصل آمال ازدهارها الفني وتكريس فنها للقضايا السياسية، كما ذكرت في مقابلةٍ لها مع مجلة Okay Africa: “...
10/01/2019
يعتبر البعض أن حفلات جوليا بطرس أقرب إلى المظاهرة، الثورة أو التمجيد بحزب الله وجمهوره، بدل أن تكون حفلاتها حفلات فنية صرفة. ف...
01/01/2019
قد يشير استمرار احتجاز كفالا إلى خوف الرئيس أردوغان من شخصيات المجتمع المدني المترابطة بشكلٍ جيد والتي تملك أموالاً لإنفاقها....
27/12/2018
وفي السنوات الأخيرة حرصت القلعة على عدم الاكتفاء بتقديم نفسها كفنانة تقتصر مهمتها على الغناء، فابتدرت مبادراتٍ وشاركت في أنش...
24/12/2018
لقد فشل كثيرون في إدراك أن حفتر يتمتع بقاعدة كبيرة من الدعم بين أعضاء سابقين في الجيش الليبي ممن قاتلوا ضد القذافي عام 2011، والذ...
10/12/2018
أعلنت الرئاسة السورية في أغسطس 2018، إصابة أسماء بسرطان الثدي. خضعت بعدها للعلاج من الورم الخبيث وهو في مرحلة مبكرة بحسب التصريح...
05/12/2018
ولم يعرف عنه رأفة قط بخصومه جماعاتٍ وأفراد، فقد نفذ حكم الإعدام الفوري على 28 ضابطاً من القوات المسلحة بعد ساعاتٍ قليلة من فشل م...
30/11/2018
قدم رائد انضوني في فلمه الاخير اصطياد اشباح (2017) تجربة التعذيب الممنهج بحق الاسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الاسرائيلي، وذ...
26/11/2018
لن تكون مهمة عبد المهدي سهلة، فالكثير من الأمور المتعلقة باستقرار البلاد وتنميتها على المحك، ولربما لن يتمتع بالحرية الكاملة ...
15/11/2018
عقب عودة إبراهيم الصلحي من دراسته بكلية لندن، أصابته صدمة أثرت كثيراً على مجرى حياته كرسام عندما فوجئ بعزوف الجمهور عن تذوق أع...
Load More
image_pdfimage_print

دعمكم عونٌ لنا

فَنَك هي مؤسسة إعلامية إلكترونية مستقلة، لا تمولها أي دولة أو مجموعات مصالح. تلتزم فَنَك بنشر تحليلاتٍ مبنية على الوقائع ومحايدة، إلى جانب التقارير المواضيعية حول الشرق الأوسط وشمال افريقيا.
شهد الموقع نمواً سريعاً في نطاق وعمق المعلومات التي يُقدمها، واليوم، بات يُشكل مصدراً غنياً وقيماً للمعلومات عن 21 بلداً، من المغرب إلى عُمان ومن إيران إلى اليمن، باللغتين العربية والإنجليزية. حالياً، وصل عدد القراء إلى 6 ملايين سنوياً، والعدد آخذٌ بالإزدياد.
لضمان حيادية المعلومات على موقع فَنَك (وقائع وأحداث) ، تُنشر المقالات دون ذكر أسماء الكتّاب، مما يُتيح أيضاً لمراسلينا مساحة أكبر من الحرية عند التطرق إلى القضايا الحساسة أو المثيرة للجدل فى بلادهم. وإلى جانب ذلك، نتحرى حقائق جميع المعلومات الواردة في مقالاتنا قبل النشر لضمان دقة المعلومات، وحداثتها وحيادها.

استمرارية تشغيل مثل هذا الموقع الإلكتروني مُكلفة للغاية. بتبرعٍ صغيرٍ منك، يمكنك المساهمة في الحفاظ على حرية واستقلالية تغطيتنا.