Results for وسم: مجلس_التعاون_الخليجي

7 results found.
قطر تعتزم إلغاء نظام الكفالة المسيء

وبعد فوز قطر بفرصة استضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2020، باتت ممارسات العمل في البلاد تحت المجهر، مما دفع الدولة العربية إلى العمل بشكلٍ وثيق مع منظمة العمل الدولية من أجل الإصلاح. وإلى جانب إلغاء نظام الكفالة، تم أيضاً استحداث حدٍ أدنى غير تمييزي للأجور، والذي يعدّ الأول من نوعه في الشرق الأوسط.

الاقتصاد المتدهور لدولة الإمارات العربية المتحدة

إن إحدى الإستراتيجيات التي يمكن للإمارات اعتمادها هي توفير الإقامة الدائمة للمشترين العرب الذين جاءوا إلى الإمارات العربية المتحدة من دولٍ قمعية أو ممزقة سياسياً مثل العراق وسوريا ومصر. ومن المفيد أن تقوم دولة الإمارات العربية المتحدة بدراسة قوانين الهجرة هذه.

التحالف الأمريكي – الأوروبي يواجه أزمة وجودية مع تنامي فرص انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع إيران

إن التعاون الأطلسي يبقى مرغوباً وممكناً في حال شاركت الولايات المتحدة الأمريكية أو لم تشارك في الاتفاق النووي. فبعد كل شيء، تتشارك الولايات المتحدة الأمريكية مع أوروبا بأهدافٍ متعددة تتمثل في منع إيران من التحوّل إلى واحدة من الدول التي تمتلك السلاح النوي، بالإضافة إلى إيقاف تطوير صواريخها بعيدة المدى وذات القدرة النووية، وتشجيع الالتزام بمعايير حقوق الإنسان، والحد من أنشطتها في المنطقة.

عُمان المحايدة تستعد لمواجهة التحديات في ظل اعتلال صحة السلطان

أصبح حاكم السلطنة، البالغ من العمر الآن 76 عاماً يعاني من اعتلالٍ في الصحة حيث أمضى شهوراً في كل مرة في ألمانيا لتلقي العلاج من مرض السرطان. ومع ذلك يبدو أن عُمان مقدرٌ لها الحفاظ على استقرارها الداخلي وسمعتها العالمية كصانع سلام. . ويعود الفضل في ذلك بشكلٍ كبير إلى قابوس الذي قدم العديد من الامتيازات للمتظاهرين في بداية الربيع العربي.

إيران وتركيا: شركاء الحاضر

وبالرغم من العلاقات الوثيقة بشكلٍ ملحوظ، إلا أن تركيا وإيران بعيدتان كل البعد عن الصداقة. وبالنظر إلى موقفهما المتناقض حول مستقبل سوريا، وطموحات الدولتين الأوسع نطاقاً فيما يتعلق بالتأثير الإقليمي، فمن المرجح أن ينشأ خلافٌ بينهما في المستقبل. ولكن باعتبارهما شركاء حاليين، فهما ملائمين بدرجةٍ مثلى.

الغموض يكتنف مستقبل قطر مع استمرار الخصام الدبلوماسي

تجاهل الأمير القطري الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الآثار بقوله “كانت الآثار الاقتصادية السلبية مؤقتة، واستوعب اقتصادنا معظمها بسرعة فائقة، وتكيف وطور نفسه من خلال إدارة الأزمة.”