فَنَكْ وقائع وأحداث عن الشرق الأوسط وشمال افريقيا / الجزائر / المجتمع والإعلام والثقافة / المجتمع

المجتمع الجزائري

الجزائر العاصمة السكان المجتمع
الجزائر العاصمة

يتألف المجتمع الجزائري من البربر والعرب مع تأثيرات فرنسية ورثة أكثر من 130 سنة من الاستعمار الفرنسي. وتزخر المنطقة بتراث ثقافي غني. وتشهد على ذلك الرسومات الصخرية الرائعة في جنوب البلاد، والتي تعود إلى العصور القديمة. ومن هذه المنطقة انتشرت تأثيرات هامة شملت الموسيقى والأدب. واليوم، أصبح الفكر العلماني المهيمن منذ العقود الأولى للجمهورية عرضة للخطر من الإسلاميين الذين تمكنوا من اكتساب دعم كبير في المجتمع. وكما في أماكن أخرى في المنطقة، يواجه الحكام مشاكل ناشئة عن واقع أن النمو السكاني لا يتماشى مع التنمية الاقتصادية – والذي يتسبب بقلق اجتماعي.

إقرأ المزيد

لطالما كان هناك تنافس بين النخب من شرق الجزائر وغربها، باستثناء مجموعات أصغر مثل الطوارق أو الإباضيين من الصحراء الكبرى. كما ه...
خضع حجم الأسرة الجزائرية وتركيبتها إلى العديد من التغييرات خلال العقود الماضية. فمع انخفاض معدل الخصوبة من 3% في السبعينيات إل...
لكن شهد وضع المرأة تغيراً كبيراً على مر السنين، ويعود ذلك بشكل رئيسي إلى التطورات في المجتمع، خاصة التعليم الإلزامي للإناث ون...
نظراً إلى ارتفاع عدد السكان الكبير في العقدين الماضيين، أصبح الشباب يشكلون الأغلبية في المجتمع الجزائري في الثمانينات. وفي ال...
لا يزال نظام التعليم يحمل آثار النظام الاستعماري السابق. فهو يشبه كثيراً نظام التعليم الفرنسي - 9 سنوات في التعليم الأساسي، يلي...
خلال العقد الأخير، شمل الطب الوقائي أيضاً تدابير ضد انتشار مرض الإيدز. ومع أن الجزائر ومنطقة شمال إفريقيا لا تشكلان خطراً على ...
وبعد عقدٍ من ذلك، أي في عام 2015، شهدت الجزائر طفرة في نكاح المسيار، أو كما يُسمى محلياً بزواج المسافر. ووجد هذا النوع من الزيجات...
تسود ثلاثة أنواع من السلفية في الجزائر: السياسية، والجهادية، والأصولية. ومع تراجع السلفية الجهادية والسياسية، ازدهرت في الجز...

© Copyright Notice

Please contact us in case of omissions concerning copyright-protected work. The acquired copyright protected images used on/as featured image of this page are: FAROUK BATICHE ©AFP | FAROUK BATICHE ©AFP

ملف التحديث الإقليمي COVID-19

احصل على آخر تحديث عن تفشي فيروس كورونا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تطورات فيروس كورونا

الجهل يقود إلى الخوف، الخوف يقود إلى الكراهية، والكراهية تقود إلى العنف هذه هي المعادلة.
ابن رشد (١١٢٦ – ١١٩٨)

إن مؤسستنا منظمةٌ هولندية غير حكومية لا تسعى لتحقيق الأرباح. هذه المؤسسة يجري تمويلها بصورةٍ حصرية عبر أفرادٍ يشاركوننا الإيمان بضرورة نشر معلومات موثوقة وغير متحيزة عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، محاكين بذلك المزاج الشعبي السائد في المنطقة ولنعبّر عن صوت أبناء المنطقة بما نقدمه من معلومات ناجعة وتتحلى بالمصداقية.

ولذلك، فإننا نقدّر عالياً ما تقدمه لنا من دعمٍ وسنحرص على أن يعكس هذا الدعم بطريقةٍ إيجابية على الصالح العام!